5 أسئلة يتعين عليك الإجابة عليها قبل تحديث موقعك الالكتروني

بين الحين والأخر نحتاج لإعادة الطلاء وترميم الجدران و خاصة إذا مرت عليها عوامل التعرية لمدة طويلة، لا تسيء فهمي فأنا لست خبيرا في البناء والتشييد العمراني بقدر خبرتي في ترميم وصيانة المواقع الالكترونية ولكن يبقي المفهوم واحدا هنا، أنت بحاجة لإستضافة عملائك بمظهر احترافي يليق بسمعة العلامة التجارية التي تنتمي إليها وتفتخر بها.

ما يجب أن تفكر به قبل تحديث موقعك الإلكتروني 

70% من مستخدمين الإنترنت لا يثقون بالشركات ذات المواقع الالكترونية سيئة التصميم، هكذا عنونت RealWire المؤسسة المتخصصة في الدعاية والإعلان في تقريرها الذي يبحث في الأسباب التي تدفع بمستخدمين الانترنت بالمملكة المتحدة عن الامتناع عن التعامل مع المؤسسات المختلفة عبر الإنترنت، هل تخيلت ذلك من قبل؟
أحد أكثر الأخطاء الشائعة التي تقع بها المؤسسات التي تعاملت معها هو المسارعة إلي تطوير وتحديث مواقعها الإلكترونية دون إجراء دراسة استباقية لفهم المتطلبات الفعلية للإستثمار في تشييد وتحديث مواقعها الالكترونية، وهذا هو السبب الذي حثني علي كتابة هذه التدوينة، سأقوم بسرد مجموعة من الأسئلة التي يتوجب عليك إجابتها قبل التعجل في تطوير أي موقع الكتروني.
الجميل في هذه القائمة انها تكاد تكون مثالية لتشمل كل القطاعات بدون استثناء، سواء كنت مسؤولا عن موقع مؤسسة بقطاع التدريب الخاص أو حتي القطاع الحكومي مثل الوزارات وغيرها فيمكنك الإجابة علي الأسئلة التالية من منظورك الخاص.

مالذي لا يعجبك بالموقع الحالي؟

التغيير يبدأ من تحليل الوضع الحالي ولا سبيل لك للبدأ في تغيير الموقع الحالي قبل تحديد “مواضع الألم”، إذا لم تكن لديك دراية تامة بتلك المواضع فيمكنك البدأ من سؤال نفسك السؤال التالي: هل ينتمي موقعي لهذا العصر؟

5 أسئلة يتعين عليك الإجابة عليها قبل تحديث موقعك الالكتروني

ستتفاجأ كثيرا لو عرفت حجم المواقع الالكترونية المتواجدة علي الانترنت اليوم والتي لا تزال تنتمي لحقبة التسعينات، ما يؤلمني فعلا هو رؤية مثل تلك المواقع لمنظمات يجدر بها ريادة التغيير والنهوض بالمجتمعات وأعني المواقع الحكومية في العديد من الدول.

مالذي ينقصه موقعك؟

كل موقع الكتروني تنقصه بعض التفاصيل منها البسيطة التي يمكن التسامح عنها ومنها القاتلة التي لا مجال لتجاهلها، بعض النقاط التي يمكن أخذها في الإعتبار هي:
  • توافق الموقع الالكتروني مع الهواتف النقالة، بمعني أن الموقع يمتلك واجهة استخدام مهيئة لشاشات الهواتف النقالة.
  • امكانية البحث، خاصة إذا كان الموقع يحتوي علي حجم كبير من الصفحات التي يصعب علي الزوار الوصول إليها بمجرد التصفح العادي.
  • التصميم الحديث، قد تعتقد بأن موقعك الحالي يحتاج لإعادة التصميم وخاصة إذا كانت مواقع المؤسسات المنافسة ذات مظهر أكثر حداثة مما أنت عليه.

ماهو الإنطباع الأول الذي تسعي لتحقيقه؟

الصفحة الرئيسية لأي موقع عادة ماتكون من أكثر الصفحات زيارة، ولذلك و من دون تشويش ذهن الزائر بكثرة الرسائل الاعلانية والصور الملونة عليك التوجه مباشرة إلي بيان الغرض أو المهمة التي وجدت من أجلها شركتك، احرص كل الحرص علي بناء موقعك الالكتروني علي هذا المنوال حتي لا تحير زبائنك القادمين عبر الانترنت.

5 أسئلة يتعين عليك الإجابة عليها قبل تحديث موقعك الالكتروني
الموقع التالي هو لشركة Etsy الشهيرة، برغم أن الموقع يبيع العديد من السلع كما تستطيع أن تري ذلك جليا عبر القوائم المتعددة فلا زال الموقع يرسل رسالة واضحة جدا “ تسوق مباشرة من أشخاص حول العالم” بحيث أن الزائر يتعرف مباشرة ومن زيارته الأولي علي المهمة القائم عليها الموقع الالكتروني.
اسأل نفسك هل يستطيع زوار موقعك التعرف علي هوية الشركة منذ الوهلة الأولي؟

هل تشعر بالثقة عند النظر إلي موقع مؤسستك؟

يجب أن تسأل نفسك هذا السؤال عند كل صفحة تتصفحها علي الموقع، إذا لم تستشعر بأن الموقع يدعوا للثقة والتبادل التجاري فكيف تتوقع الزوار الغرباء عنك أن يقوموا بالشراء أو التعامل معك عبر الموقع؟

إذا كان موقعك لا يقوم ببيع منتجات بحد عينها فأنت لا تزال تبيع خدماتك وذلك لا يفرق بأي حال من الأحوال عن الوضع الأول، بناء الثقة عبر الظهور بالمظهر الإحترافي علي الانترنت هو الخطوة الأولي لكسب ثقة العملاء المحتملين عبر الانترنت.

اكتساب الثقة عبر الانترنت يتم عبر التقسيم التالي :

أي منصات إدارة المحتوي ستقوم باستخدامها؟

أحد أهم الأسئلة التي يتعين عليك الإجابة عليها هو اختيار منصة ادارة المحتوي التي ستعتمد عليها إعتمادا تاما في تحديث محتوي الموقع الذي تشرف عليه. يمكنك اختيار المنصة المناسبة لك بالنظر إلي بعض من الإعتبارات التالية:
  • توفر الوظائف المتتعدة، والمقصود هو مدي إمكانية المنصة للإندماج مع بعض الإضافات المهمة لأي موقع الكتروني، علي سبيل المثال إمكانية الإدماج مع بوابات الدفع الالكتروني المتواجدة في مدينتك.
  • واجهة المستخدم، لا تقل هذه النقطة أهمية فأنت بحاجة لمنصة سهلة الإستعمال حتي تستطيع تفريغ وقتك لمهام أخري مثل متابعة وكالة التسويق الرقمي التي قمت بتعيينها.
  • الميزانية، بطبيعة الحال فإن منصات إدارة المحتوي ذات أسعار مختلفة وبالتالي فإن الميزانية المتاحة لديك قد تتحكم أحيانا في اتخاذ القرار.
  • الدعم الفني، إذا أردت أن تحافظ علي روتين نومك المسائي فخذ نصيحتي واحرص علي اقتناء منصة ادارة محتوي ذات سمعة مشهورة في إدارة المحتوي، ثق بي!

هل لديك الموارد البشرية الكافية؟

في بعض الأحيان وخاصة لدي الشركات المتوسطة والصغيرة تجد المؤسسة نفسها عاجزة عن سد هذا الفراغ معتمدة فقط علي مواردها الداخلية وخاصة إذا لم تكن المؤسسة ذات اختصاص تقني بطبيعة الحال.

5 أسئلة يتعين عليك الإجابة عليها قبل تحديث موقعك الالكتروني

بعض الاخطاء التي تقوم بها المؤسسات والتي تكلفها أموالا طائلة هي الإعتماد التام علي الموارد الداخلية دون كشف الستار كاملا والتحقق من مدي قدرة الموارد الداخلية علي تسليم المشروع، الإشكالية هنا تكمن في الشروع في تنفيذ العمل ثم عدم القدرة علي إنهائه مما يدعي المؤسسة لتسليم المشروع لوكالة خارجية والتي قد تقوم بدورها بطلب إعادة العمل علي الموقع من البدأ.

إليك بعض الموارد البشرية التي قد تحتاجها لصيانة أو تشييد موقعك الجديد:
  1. محرر صور احترافية
  2. اخصائي تهيئة محركات البحث
  3. اخصائي تسويق وتطوير أعمال
  4. اخصائي برمجة

الخلاصة

إن الزبائن الذين تسعي للوصول إليهم اليوم هم أيضا أولائك الذين يستهلكون ساعات متواصلة من التصفح علي الانترنت بشكل يومي بغض النظر عن ساعات الدوام الرسمية للمؤسسة التي تشتغل بها فالموقع متاح علي مدار اليوم، الأدهي من ذلك أن مستخدم الانترنت اليوم أصبح مخضرما وذو فطنة وقادر علي تمييز المواقع الرديئة من تلك ذات الثقة العالية، وبالتالي فإن السؤال الذي يطرح نفسه هو:

هل لدي مؤسستك موقعا الكترونيا قادرا علي كسب الثقة وجلب الأرباح؟
أتطلع لسماع أفكارك ومدي رضاك عن موقع المؤسسة التي تشتغل بها من خلال التعليقات بالأسفل.

إقرأ أيضاً
Admin
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع إبداع تك .

جديد قسم : العمل والربح من الانترنت

إرسال تعليق